قوانين المنتدى عدد مواضيع المجتمع: 28

المرأة العمانية وخمسين عاماً من المسيرة التنموية

تشارك السلطنة اليوم (الأحد الموافق 8 مارس 2020م) دول العالم الاحتفال بيوم المرأة العالمي والذي يوافق ال 8 من شهر مارس، وانطلاقاً من الاهتمامات التي توليها السلطنة للنهوض بالمرأة العمانية منذ فجر النهضة المباركة لم تألوا جهداً لإشراكها في خطط التنمية الشاملة وتركيز اهتمامات دعمها وتمكينها، ويظهر ذلك جلياً من خلال الرعاية السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور - طيب الله ثراه- وخطاباته التي ركزت دائماً على دور المرأة الحيوي والهام ، وأنها الشريك الأساسي الذي بدونه لا تكتمل التنمية في البلاد ، كما أولى صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق - حفظه الله ورعاه- اهتماما واضحا بمشاركة المرأة العمانية في التنمية الوطنية ودعم دورها وتمكينها في مختلف المجالات . وركزت وزارة التنمية الاجتماعية كجهة معنية بشؤون المرأة على النهوض بقطاع المرأة من خلال استحداث آليات تستهدف المرأة ، وتعمل على تمكينها وتطوير قدراتها في كافة المجالات، حيث أنشئت دائرة شؤون المرأة بالقرار الوزاري رقم 32/8 لدراسة وتنظيم وتطوير كافة القضايا المعنية بالمرأة عبر المؤسسات التي تخدم مجال المرأة أو عن طريق الاتصال المباشر بالمرأة في قنواتها المختلفة، ومتابعة الاتفاقيات والمؤتمرات العربية والإقليمية والدولية المعنية بشؤون المرأة وتنفيذ توصياتها على المستوى الوطني – وبالأخص - اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة " سيداو" ، وإعلان منهاج عمل بيجين ، والهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة ، وتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين كل النساء والفتيات ، وقد استطاعت المرأة إثبات قدراتها العلمية والعملية وكفاءتها، وتعتبر الخطوات التي قطعتها المرأة العمانية في السنوات الماضية وما حققته من إنجازات أكبر دليل على أنها مصدر ثقة لما منح لها. منقول: https://www.mosd.gov.om/index.php/ar/test-2018/1221-2020-03-08-04-36-12